أخبار عاجلة

على ماذا يدل حب الوحدة و الانعزال ؟

الأذكياء يحبون الوحدة أكثر، تبعاً لهذه الدراسة. ليس هناك جدلية حول كون البشر كائنات اجتماعية، ورغم قبولنا بحقيقة أن التواصل الإجتماعي يجعلننا أسعد، هذا قد لا يكون صحيحاً بالمطلق إن كنت من ذوي معدلات الذكاء العالية. علماء النفس التطوري من جامعة إدارة سنغافورة و مدرسة لندن للإقتصاد والعلوم السياسية وجدوا هذا بالضبط عندما أجروا دراسة على أكثر من 15000 شابٍ بالغ.

واستنتجوا أن الأشخاص ذوي معلات الذكاء العالية يشذون عن القاعدة التي تقول بأن الأشخاص يشعرون بالفرح والسعادة بتواصلهم مع الآخرين وإمضاء الوقت معهم. الدراسة تقول أن هذا ممكن ان يكون سببه التطور.

الأذكياء بإمكانهم التأقلم بسهولة مع ظروفهم المحيطة في عالمنا الحديث، لذلك فهم ليسوا بحاجة لتكوين علاقات قوية مع أشخاص لمساعدتهم في تأمين الطعام والمأوى، كما فعل أسلافنا القدماء أو في عالمنا الحالي ليسوا بحاجة لكلمة سر الإنترنت وشاحن موبايل احتياطي.

نظريتهم الأخرى تقول أن الأشخاص الأذكياء طموحون، ويريدون إمضاء وقتهم أكثر في العمل على تحقيق أهدافهم، بدلاً من إهدار الوقت على التواصل الاجتماعي. الدراسة وجدت أنه كلما زاد تواصل الأشخاص الأذكياء مع محيطهم كلما زاد إحساسهم بعدم الرضا في حياتهم أي أن إمضاء الوقت مع الأصدقاء يجعلهم غير سعداء. إذا أنت لست بذلك الذكاء، على الأكيد؟

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لا تسمحوا لأطفالكم باستخدام الأجهزة الإلكترونية لأكثر من…

أشارت دراسة جديدة إلى أن الأطفال الذين يمضون فترات طويلة في استخدام ...