?????? ??????

العجز بلغ 7267 مليار ليرة…الحريري بعد إقرار الموازنة: كل الأطراف يريدون حلاً لموضوع الكهرباء وأصحاب المولدات غير الشرعية هم المستفيدين الوحيدين من قطع الكهرباء

أعلن رئيس الحكومة سعد الحريري في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير المالية علي حسن خليل، بعد انتهاء جلسة الحكومة، “إقرار موازنة عام 2018 التي تتضمن إصلاحات وحوافز لكل القطاعات، وتحقيق وفر في الوزارات”، وقال: “عملنا طويلا من خلال اللجنة الوزارية لإقرار موازنة عام 2018 وأقررناها. وفي هذا السياق، أشكر وزير المالية وفريق عمله على الجهد الشاق، وأعتبر أن إقرار الموازنة يشكل إنجازا للحكومة”.

وعن ملف الكهرباء، قال الحريري: “كل الافرقاء في البلد يريدون حل أزمة انقطاع الكهرباء، والاهم اليوم أن نصل الى 24 ساعة كهرباء في اليوم، فيجب إبعاد السياسة عن ملف الكهرباء”.

وأشار إلى أن “أصحاب المولدات غير القانونية هم المستفيدين الوحيدين من قطع الكهرباء، ويحققون ملياري دولار سنويا من دون دفع أي ضريبة”، وقال: “نريد تأمين الكهرباء سريعا”.

وشدد على أن “أي صرف في ملف الكهرباء يعني توفير 40 بالمئة من التكلفة التي يدفعها الشعب اليوم، فهناك مشاكل في السياسة في ملف الكهرباء وسأحل الموضوع”، لافتا إلى أن “التجربة اثبتت انه كلما تم الاتفاق في السياسة يتم الانجاز في الحكومة، وهذا ما حصل في موازنة عام 2018 عقب التوافق السياسي”، وقال: “إن البلد قائم على التوافق، ومن دونه لا يمكننا أن ننجز أي شيء. في هذه الموازنة، ابتعدنا عن أزمة اليونان، ويجب أن تكون هناك أصلاحات إضافية، وأنا لست خائفا من أزمة اقتصادية. لقد تم خفض التوظيفات الى حدود الدنيا، ورفعنا سن التقاعد في القوى الامنية”.

ولفت إلى أن “العجز في الموازنة بلغ 7267 مليار ليرة، واذا كان هناك استقرار سياسي وتعاون داخل مجلس الوزراء نستطيع الوصول الى اجراءات نوعية تعيد الثقة في البلد محلياً وعالمياً”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المشنوق على الطرف

المصدر : ليبانون ديبايت يبدو أن وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال ...