صحة

أسباب قلة النوم | وأنواع اضطرابات النوم الشائعة

هل تعلم بأن هناك أكثر من 100 نوع من انواع اضطرابات النوم والاستيقاظ المختلفة؟ لذا فانه قد يكون امر طبيعي ان يحدث خلط بين بعض الأنواع المتشابهة، فقد يخلط الكثير من الأشخاص على سبيل المثال بين الحرمان من النوم والذي قد يكون ناتجا عن الآرق، وبين متلازمة النوم القصير (short sleep syndrome) والتي تطلق على من يحتاجون إلى اقل من 6 ساعات من النوم يوميا دون عواقب تتعلق بحالة الآرق. لذا تعرف على أشهر أنواع اضطرابات النوم واهم أسباب قلة النوم وكيفية تجنبها؟

اضطرابات النوم الشائعة
تعددت انواع اضطرابات النوم والتي يعتبر من أبرز أنواعها:

1. الآرق
يعتبر الآرق هو أكثر أنواع اضطرابات النوم شيوعا، وقد ينتج عنه صعوبة النوم أو الاستمرار في النوم. مما قد يخفض من مستوى طاقتك وحالتك المزاجية نظرا لعدم حصولك على القدر الكافي من الراحة.

2. الاضطراب المصاحب للسفر
وهو ما يعرف أيضا باسم ارهاق ما بعد السفر، وهي تعتبر حالة مؤقتة حيث يتمتع جسم الانسان بوجود ساعة بيولوجية ترسل إشارات للجسم بتوقيت النوم والاستيقاظ.

لذا فقد ينتج هذا النوع من الاضطراب، كنتيجة لتغير المنطقة الزمنية الخاصة بك إلى المنطقة الزمنية التي سافرت إليها.

3. الخدار
يعرف أيضا باسم داء التغفيق أو النوم القهري. وهو اضطراب مجهول السبب يسبب النعاس الشديد أثناء النهار، والتعرض لنوبات مفاجئة من النوم. كما انه غالبا ما يسبب صعوبة في الاستيقاظ بعد النوم ليلا أو بعد الحصول على قيلولة.

وترجع خطورة تلك الحالة في ان الاشخاص المصابون بمرض الخدار قد ينامون دون سابق انذار مثل النوم اثناء القيادة أو في العمل.

4. الخطل النومي
وتعرف تلك الحالة أيضا باسم الباراسومنيا (Parasomnia) وهي قد تضمن حركات جسدية غير طبيعية مثل المشي اثناء النوم (السرنمة)، وحركة العين السريعة، والهلع اثناء النوم.

حيث يمكن ان تؤدي كل تلك الحالات السالف ذكرها إلى الحرمان من النوم مع ظهور مجموعة من الاعراض والتي قد يعوق بعضها قدرة الشخص على العمل بشكل طبيعي. ومن تلك الأعراض:

الاكتئاب
النسيان
صعوبة التعلم
التعب والخمول
زيادة الوزن
انخفاض الرغبة الجنسية
زيادة الرغبة في تناول الكربوهيدرات
5. متلازمة النوم القصير
وعلى عكس الحرمان من النوم، فإن متلازمة النوم القصير تعني بان الشخص المصاب بها قد يحتاج إلى اقل من 6 ساعات نوم يوميا، مع استمرار قدرته على العمل بشكل طبيعي بالرغم من قلة النوم.

في حين ان اغلب الأشخاص البالغين يحتاجون إلى أكثر من 7 ساعات يوميا من اجل الشعور بالراحة والنشاط عند الاستيقاظ.

المصدر : كل يوم معلومة طبية