محليات

أطفأت شمعة عيد ميلادها العاشر ورحلت… روح ‘ليا’ التحقت بشقيقتها ‘لين’ بعد حادث الصدم المروع الذي حرم والديهما من طفلتيهما الوحيدتين …

دقائق ويحتضن ثرى “مليخ” الجنوبية جثمان الطفلتين لين وليا وسيم الحسيني بعد ان قضتا في حادث السير المروع عصر امس.

وفي التفاصيل التي رواها شهود عيان، ان سائق سيارة فقد السيطرة عليها ليصدمها وتستقر سيارته بين الاحراج المجاورة للطريق.

فبعد ان ضجت مواقع التواصل الاجتماعي امس بالدعاء بالرحمة للطفلة “لين” والصلاة على نية شفاء شقيقتها “ليا” التي نقلت بحال حرجة الى احدى مستشفيات المنطقة،

خاصة انها كانت قبل ايام فقط قد اتمت عامها العاشر واحتفل امها وابوها بانتهما التي لم ينجبا سواها مع شقيقتها، ولكنهاما لبثت ان اسلمت الروح متاثرة باصاباتها.

هذا ويذكر ان الفقيدتين هما حفيدتا الشهيد القائد حسن داوود، وعناصر في كشافة الرسالة الاسلامية.

الوسوم