محليات

إبنة ال 11 عاما ضحية حادث صدم مروّع.. أسلمت الروح قبل وصولها إلى المستشفى

أفاد مندوب “الوكالة الوطنية للاعلام” في الضنية، أن فتاة في 11 من عمرها من بلدة جيرون ـ الضنية لقيت

حتفها، فيما أصيب شخص آخر بجروح ورضوض في أنحاء متفرقة من جسده، نتيجة حادث صدم وقع من طريق

الخطأ.

وحاول المسعفون في جهاز الطوارىء والإغاثة التابع للجمعية الطبية الإسلامية إنقاذ الفتاة، لكنها توفيت على

الطريق قبل وصولها إلى مركز العائلة الطبي في زغرتا، في حين نقل الجريح إلى المستشفى الحكومي في

طرابلس لتلقي العلاج.

المصدر : الوكالة الوطنية للإعلام

زر الذهاب إلى الأعلى