محليات

إجراءات كورونا في المطار … ‘فضيحة’ جديدة

كشفت معلومات “الأخبار” أن أحد الفنادق عرض “خدمة” منح المسافرين الآتين من البرازيل إفادة حجز مزورة

مقابل مئة دولار، ويصف مصدر في مكاتب السفر ما يحصل بـ “الفضيحة” نتيجة توالي شكاوى المُسافرين حول

مصير أموالهم، لافتاً إلى أن كثيرين يعمدون الى لملمة الموضوع وعدم إثارته تهرباً من الإقامة الجبرية في

الفندق لمدة أربعة أيام.

وشكا مسافرون آتون من البرازيل من فوضى عارمة في المطار، فإحدى القادمات قبل أيام أكّدت لـ”الأخبار” أن

ركاب الطائرة انتظروا أكثر من ساعتين في قاعة المطار وصول حافلات النقل المفترض أن ترسلها الأوتيلات

التي حجزوا فيها، إلا أن أياً من الحافلات أو سيارات الأجرة لم تأت، وقالت:” بعدها قيل لنا إنه يمكننا الذهاب

مباشرة الى منازلنا رغم أن كل مسافر دفع نحو مليونين ومئتي ألف ليرة على الأقل حجزاً للفندق”.

ونقلت عن لسان موظفة إحدى الفنادق قولها إن الأموال التي دفعتها هي ثمن قبول استقبالها في لبنان

بمعزل عن إقامتها في الفندق، مُشيرة إلى أن كل المعطيات توحي بوجود سمسرة بين الفنادق وبعض الجهات

الرسمية.

زر الذهاب إلى الأعلى