محليات

إلى اللبنانيين.. هذا ما كشفه وزير الصحة عن وضع كورونا في لبنان

أعربَ وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن عن آماله بألا تسبب التحركات الشعبية في الشارع بزيادة أعداد الإصابات بكورونا”، وقال: “حسب المؤشرات بعد الإقفال، من الممكن خلال الأسبوعين المقبلين السيطرة على التفشي السريع لوباء كورونا”.

وفي حديثٍ عبر قناة “الجديد”، أضاف حسن: “نحن في هذه المرحلة لدينا 4 مؤشرات اساسية لنقيّم نتيجة الاقفال، هي الرقم التكاثري وهذا المؤشر إذا كان أكثر من واحد يدل على صعوبة الحد من الانتشار، والمؤشر الثاني الذي نعتمد عليه هو عدد أسرة العناية الفائقة الشاغرة واليوم هناك 78 أسرة فارغة وهذا مؤشر جيد، والمؤشر الثالث هو عدد الوفيات فنحن بالمرتبة 21 عالميا لناحية نسبة الوفيات اذا أخذنا بالاعتبار عدد السكان، ولا زلنا بانتظار ان يتحسن هذا المؤشر، أما المؤشر الرابع فهو نسبة الإيجابية في الاصابات الذي نتوقع ان تنخفض خلال الاسبوع المقبل”.

وتمنى حسن من المواطنين الالتزام بالحد الأقصى من التدابير الوقائية، وقال: “نحن وزراء من الناس والشعب وصرخة الناس مسموعة ولا يمكن اليوم لأي سلطة ان تأخذ قرارات بعيدة عن الواقع ونتمنى ان نحقق الأرقام المرجوّة وسيكون هناك اجتماعات على صعيد اللجان لمناقشة موضوع الاقفال وأهم مطلب لنا هو الخروج الآمن”.

ومع هذا، أشار حسن إلى أن “من يتحمل مسؤولية الرواتب المتراكمة في بعض المستشفيات الحكومية هو مجالس الإدارات والمديرين بهذه المستشفيات”، كما أوضح أنه “حتى الآن تم تسجيل 174 ألف مواطناً على منصة لقاح كورونا معظمهم من بيروت وجبل لبنان”.

وأوضح وزير الصحة أنه “سيكون هناك تخصيص لقاح كورونا للمراسلين الصحافيين خلال أول أسبوعين من آذار”.

زر الذهاب إلى الأعلى