محليات

‘البلد ع كفّ عفريت’… نصيحةٌ هامة من خبير إقتصادي إلى اللبنانيين!

انعكست التوتّرات السياسية والسجالات الدائرة بين مختلف الأفرقاء على الأجواء ‏الداخلية في لبنان، ما إنعكس سلباً على سعر دولار السوق السوداء الذي سجّل ‏ارتفاعاً جنونياً بعد لامس الـ 23 الف ليرة. ‏

ويُوضح الخبير الإقتصادي لويس حبيقة أنّه “في لبنان كل شيء سيئ، ومن ‏الطبيعي أن يستمر سعر الدولار بالإرتفاع لأن الناس خائفة أو متشائمة أو ‏مشمئزّة”. ‏

ويقول حبيقة : “من لديه الإمكانية يشتري الدولار ولا ‏يبيعه، بالتالي من المنطقي أن يرتفع سعره”. ‏

وعن إرتفاع الدولار وارتباطه بتوتّر العلاقات مع دول الخليج، يلفتُ حبيقة إلى أنّ ‏‏”الأمور تتّجه إلى المزيد من التعقيد ولا بصيص نور”. ‏

يضيف: “لقد نصحت في السابق من لديه دولار بعدم بيعه”، مُذكراً بأنّ “لبنان ‏إقتصاده مدولر، وتصريح من هنا في لبنان يرفع سعر الدولار وتصريح من هناك ‏يخفّضه”.

زر الذهاب إلى الأعلى