محليات

الرئيس بري | هذا الاسبوع سيكون حاسما بالنسبة للأزمة الحكومية

اشار “رئيس” مجلس النواب، ​نبيه بري​، خلال لقاء مع نقيب المحررين ​جوزيف القصيفي​، الى انه من “المفترض

ان يكون هذا الاسبوع حاسما لأن لبنان لم يعد بإمكانه التحمل، نظرة واحدة على الشارع وعلى العائلات وعلى

الخدمات تعطينا العبر”. معتبرًا انه “إن شاء الله تكون النتائج إيجابية وهناك إتصالات حثيثة تجري لتذليل العقبة

او العقبتين المتبقيتين وليس أكثر”.

ورداً على سؤال حول أهمية الاجتماع الذي سيعقد في الفاتيكان خلال شهر تموز المقبل، اوضح انه “في رأيي

إجتماع الفاتيكان مهم جداً واهميته لما بعد تأليف الحكومة وهو دعوة صادقة لتقديم الدعم للبنان آنذاك” مجددًا

التأكيد على ان “مشكلة لبنان داخلية مئة في المئة، وأكثر من ذلك يؤسفني القول أن الجو الدولي والعربي

والعالم كله رحيم بلبنان اكثر من اللبنانيين انفسهم فإذا لم تقدم المساعدة لنفسك لا تستطيع ان تطلب

المساعدة من الغير واكبر دليل المسعى الفرنسي”، موضًا ان “كل الناس راغبة بمساعدة لبنان لكن يبقى

على اللبنانيين ان يبدأوا بمساعدة انفسهم، هذا الكلام سمعته أمس من وفد البنك الدولي وأسمعه بإستمرار

من السفراء الذين يزورونني”.

زر الذهاب إلى الأعلى