أخبار لبنان و العالم

الرواية الكاملة بالصور: هكذا زار السيد نصرالله المستشفى بحماية القناصين!

سياسة القص واللصق باتت حكراً على مواقع إلكترونية لا تبذل أي جهد في متابعة حقيقة خبر يسرب إلى مواقع التواصل الإجتماعي، إن كان حقيقةً أم إشاعةً، فتسارع إلى تداوله على أنه خبر ومادة حقيقة، كما حصل اليوم في الزيارة المزعومة للامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله إلى مستشفى الرسول الاعظم.
صور إعتمدت كمادة تؤكد زيارة السيد إلى المستشفى. أظهرت الصور عناصر مسلحة تعتلي سطوح مبانٍ قريبة من مبنى القلب في مستشفى الرسول الاعظم على طريق المطار، بينهم شخص يحمل بندقية قيل انه “قناص”. الصور التي تم تداولها على تلك المواقع على أنها حصلت اليوم، هي قديمة العهد وتعود لما يقارب العام.
وعلمت “الحدث نيوز”، ان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، قاموا بنشر هذه الصور عن قصد على انها إلتقطت بتاريخ اليوم (الثلاثاء 1 آذار 2016) من أجل إثبات أن مواقع إلكترونية تقوم بإعتماد أخبارها دون بذل أي جهد من أجل التحقق منها، فوقعت العديد من تلك المواقع بالفخ، وفخ زيارة السيد التي لم تحصل إلى المستشفى.
وتطابقت المواقع تلك في التوصيف، حيث زعمت ان الأمين العام لحزب الله حضر شخصياً إلى مستشفى الرسول الاعظم من أجل وداع جثمان القيادي الشهيد في المقاومة الحاج علي قياض – علاء البوسنة.