محليات

الطفلة ‘ريما’ (13 سنة) تغمض عينيها وترحل عن دنيا الآلام قبل ان يستطيع أهلها تأمين متطلبات العملية لانقاذ حياتها

“انتقلت الى رحمته تعالى فقيدة الطفولة الغالية المرحومة ” ريما علي خلف” (13 سنة، من عكار)، قبل تأمين كلفة عملية زراعة كبد لها.

فقد عانت ريما من تشمّع في الكبد لسنوات مريرة، تسبّب بعدم تنظيم الدورة الدموية في جسمها، وبعوارض صحية كثيرة. وقد سعت عائلتها لمحاولة تأمين التكاليف الباهظة للعملية وتأمين متبرع عبر حملات عدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبمساعدة الاهالي، الا ان ريما اسلمت الروح صباح اليوم قبل ان يستطيعوا تأمين المتطلبات لانقاذها.

موقعنا يعزي ذوي الفقيدة الغالية سائلين المولى عز وجل ان يتغمدها بواسع رحمته وان يلهمهم الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

زر الذهاب إلى الأعلى