منوعات

الكلبة “لولو” تصبح مليونيرة بعد خسارة صاحبها…ترك لها 5 ملايين دولار وأنشأ لها صندوقاً خاصاً!

قالت شبكة “Fox News” الأمريكية السبت 13 فبراير/شباط 2021 إن رجل أعمال أمريكياً قد أقدم على ترك مبلغ 5 ملايين دولار لكلبته البالغة من العمر 8 سنوات، وذلك بعد وفاته عن عمر يناهز 84 عاماً.

رجل الأعمال من ولاية تينيسي الأمريكية بيل دوريس توفي في أواخر العام الماضي، وترك 5 ملايين دولار لكلبته “لولو”، فيما لم تحدد الشبكة إن كان هذا المبلغ كامل ثروته قبل وفاته. 

وفقًا للتقرير، كانت مارثا بيرتون، صديقة دوريس، تعتني بالكلبة “لولو” بالفعل منذ عدة سنوات حتى وفاة دوريس، فيما قالت لاحقاً للشبكة: “أنا لا أعرف حقاً ما فكر فيه دوريس، لكن لأقول لك الحقيقة: لقد أحب الكلبة فعلاً”.

وقالت بيرتون إن لولو “فتاة مطيعة”.

بحسب الشبكة، فإن الوصية تشير إلى أن مبلغ الـ5 ملايين دولار سيتم وضعه في صندوق استئماني لتوفير الرعاية للكلبة، التي يجب أن تبقى مع بيرتون. 

في المقابل، ستتلقى بيرتون بدلاً عن النفقات الشهرية العادية على النحو الذي تمت الموافقة عليه من قبل المشرف المسؤول عن الصندوق. 

ولكن لمجرد أن الكلبة لولو أصبحت مليونيرة، فهذا لا يعني أن بيرتون ستشتري لها هدايا فخمة أو أي شيء آخر باهظ الثمن، حيث من المحتمل ألا يكون من الممكن إنفاق كل الأموال على رعاية كلب واحد.

بحسب الشبكة، فإن ذلك في الواقع أكثر شيوعاً مما قد يتوقعه الكثير من الناس، حيث سبق أن ترك أصحاب الحيوانات الأليفة المال لأصدقائهم ذوي الفراء بعد الموت. 

من الأمثلة على ذلك، عندما تركت مالكة فندق Hotelier ليونا هالميسي، مبلغ 12 مليون دولار لكلابها بعد وفاتها في عام 2007، كما تركت سيدة الأعمال ميريل سيبريت 100 ألف دولار لكلبها، وتركت الممثلة لورين باكال 10 آلاف دولار لرعاية كلبها.

(عربي بوست)

زر الذهاب إلى الأعلى