محليات

اللواء جميل السيد يغرّد عن ‘سعد وزعرانه’..

غرّد “النائب” اللواء جميل السيّد على حسابه عبر “تويتر” كاتباً: “في مثل هذا اليوم 30 آب 2005 فجراً طوّقت

منزلنا دوريات الأمن الداخلي ولجنة التحقيق لإعتقالنا في إغتيال رفيق الحريري بناء لشهود زور على رأسهم

محمد زهير الصديق!”.

وأضاف, “4 تآمروا بالتزوير: سعد وزعرانه ميرزا وريفي والحسن!”.

وسأل السيد: “لماذا قُتِل وسام الحسن؟!”.

وختم النائب اللواء جميل السيّد بالقول: “الدُول لا تترك أسرارها القذرة مع الصغار”.

زر الذهاب إلى الأعلى