محليات

الوزير السابق يعقوب الصراف ينعي نجلة ابن أخيه “تايونا” التي قضت أمس برصاصة طائشة في عكار

نعى الوزير السابق يعقوب الصراف الطفلة تايونا عميد الصراف، نجلة ابن أخيه، التي ذهب ضحية رصاصة

طائشة.

ونشر صورتها عبر “فايسبوك” وعلّق قائلاً:

“هل نصيبي ان ابكي دماً

واخسر ملاكا

لتكتمل فرحتك بإبنك؟

اذا انعم الله عليك بنعمة

مكتوب علي ان يدخل الحداد داري؟”.

وتوفيت “تايونا عميد الصراف” (7 سنوات) من بلدة منيارة في عكار، بعد اصابتها برصاصة طائشة. ولم يعرف

حتى الساعة مصدر الرصاصة الطائشة، فيما أفادت المعلومات ان بلدة منيارة شهدت أمس الأحد احتفالين،

اولهما تخرج ضابط والثاني ههو حفل زواج تم خلالهما اطلاق النار ابتهاجا.

زر الذهاب إلى الأعلى