محليات

باسيل يزرع أولى الألغام أمام ميقاتي

كشفت مصادر سياسية متابعة للجنة الوزارية والحكومية، التي ستتولى التفاوض مع صندوق النقد الدولي، ان

بداية التباينات الحكومية، بدات بالظهور بعدما طلب رئيس الجمهورية ميشال عون بايعاز ملحوظ من رئيس التيار

الوطني الحر النائب جبران باسيل، ضم المستشارين الرئاسيين شربل قرداحي ورفيق حداد الى هذه اللجنة

لتمثيله فيها، ما يؤشر إلى عدم ثقة العهد باعضاء اللجنة، والاصرار على تمثيل مستقل فيها، برغم وجود وزير

محسوب على رئيس الجمهورية شخصيا فيها، وخبرته محدودة في هذا المجال.

واشارت المصادر لـ”اللواء” إلى ان حداد يعمل مستشارا ماليا واقتصاديا خاصا لباسيل وللتيار الوطني الحر،

ايضا، وهو الذي طلب ضمه للجنة التفاوض.

وعلمت «اللواء» ان رئيس الحكومة نجيب ميقاتي يعترض على ضمهما إلى اللجنة ما دام فيها أكثر من وزير

يمثل رئيس الجمهورية، لا سيما وزير الشؤون الاجتماعية.

المصدر : اللواء

زر الذهاب إلى الأعلى