محليات

بعد اتهامها الوزير حمد حسن بالاهمال والتمييز في موضوع كورونا ومنحهم 24 ساعة للتحرك، وزارة الصحة ترد !!

بعد كلام النائبة رولا الطبش وإمهالها وزير الصحة حمد حسن 24 ساعة للمبادرة والمعالجة وتطويق الحالات في رأس النبع،

أوضحت وزارة الصحة للـLBCI أنّها قامت بواجباتها كاملة فور الابلاغ عن أوّل حالة من الجالية البنغالية من المقيمين في مبنى

الآغا في الخامس عشر من أيار 2020 وهي تابعت في 26 أيار الكشف عن باقي الحالات وتم نقلها الى مستشفى رفيق

الحريري.

وأضافت: “أما الحالات السلبية فتم نقلها الى فندق ومن ثم اعادة بعض الحالات إلى مبنى الآغا مع متابعة دقيقة وعزل للمبنى”.

وما فاجأ الوزير، بحسب ما علمت الـLBCI أنّ الطبش كانت على تواصل مع وزير الصحة في خضم الأزمة وقد وضعها بكافة التفاصيل وقد توقف التواصل عندما حلّت الازمة.