محليات

ترقب لتحرك ميقاتي وطرحه

انشغلت الأوساط السياسية امس بما تفردت بنشره “النهار” من معلومات عن اتجاه الرئيس المكلف نجيب

ميقاتي الى طرح تشكيلة حكومية جديدة من 14 وزيرا الامر الذي عكس الطابع المفاجئ للغاية الذي أحاط بهذا

التطور. وفي انتظار ما ستحمله الساعات المقبلة ومطلع الأسبوع من تحركات متصلة بهذا الاتجاه لوحظ غياب

التعليقات البارزة من قادة وقوى سياسية بارزة على هذا الاتجاه الامر الذي يصعب معه الجزم بما اذا كانت

تركيبة ال14 التي تضم عددا لا بأس به من الأقطاب ستحمل الجدية الكافية او كان طرحها في سياق صراع

التاليف وهو الامر الذي ينتظر استئناف مسار الاتصالات مطلع الأسبوع.

وقد اعلن امس النائب في “تكتل لبنان القوي” سليم خوري أنّ “طرح رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي

لحكومة من أربعة عشر وزيراً من الأقطاب السياسيين قد يقابل بإيجابية من رئيس الجمهورية ميشال عون”.

وأكد أن “الرئيس عون قدّم كل التنازلات والتسهيلات المطلوبة لولادة الحكومة وكان يتعاطى بإيجابية مع كل ما

طرح عليه حتّى عندما تطرق البحث الى الأسماء”. وأشار الى ان “إيجابية عون في التعاطي مع الملف قوبلت

بتصلّب من قبل الفرقاء الآخرين كرؤساء الحكومات السابقين، وفرقاء آخرين متمسكين بحقائب معينة ويرفضون

النقاش بالموضوع”. ورأى خوري أن “هناك إمكانية كبيرة لحل العقد المتبقية أمام تشكيل الحكومة”.

المصدر : النهار

زر الذهاب إلى الأعلى