محليات

جعجع | انا مرشح طبيعي لرئاسة الجمهورية

رأى رئيس “حزب القوات اللبنانية” سمير جعجع، أن “تشكيل حكومة إختصاصيين تقنيين في ظل السلطة الحالية، من رابع المستحيلات أن تنتج، لذا كفى تضييعاً للوقت، ولنتوجه الى الإنتخابات”.

وقال في مقابلة عبر قناة “الجديد”، قال جعجع: “منذ خمسة أشهر على التكليف كان يفترض تشكيل الحكومة في بضعة أيام، وهذه كانت نية الحريري ونحن نضع كتفنا مع حلفائنا، ولو رأينا المقاربة صحيحة، لكنا كلفنا الحريري”.

وأضاف: “نحن في نقاش مستمر مع البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، وأعتقد أن موقف غبطته ليس بعيدا من موقفنا”.

وسأل: “هل عرف الأمين العام لـ “حزب الله” السيد حسن نصر الله الآن، أن أخصائيين لا يمكنهم القيام بالمهمة؟. ولم وافق في السابق”؟، لافتا الى أنه “منذ 50 عاما والحكومات التكنوسياسية أوصلت الوضع الى هنا”.

وتابع: “لم أكن بائع أحلام خلال في كل تاريخي السياسي، بحيث انتقدت ولم اعط الامور أكثر من حجمها. إننا نعيش اليوم في ظروف سوداء، ولكن هذا لا يعني أننا لم نعد موجودين”.

وأكد جعجع أنه مرشح طبيعي لرئاسة الجمهورية بحكم موقعه، ولكن هذا الأمر ليس شغله الشاعل، مشيراً إلى أنه “ليست هناك ظروف لقيام حرب أهلية في لبنان”، وقال: “الهدف من تغيير الأكثرية النيابية يكمن في اجراء انتخابات نيابية جديدة لانتاج رئيس جمهورية من طينة غير طينة الرئيس ميشال عون”.

ورأى جعجع أن “أكثر من أضر المسيحيين في لبنان هو عون وقيادة التيار الوطني الحر”، وقال: “حين يتحدث عون وباسيل عن حقوق المسحيين هما يتحدثان عن حقوقهما فقط. فإذا كان هناك موظف مسيحي قواتي او من توجه سياسي آخر يطردانه ويأتيان بسواه”.

وأمل جعجع “ان يغير الاشتراكي والمستقبل موقفهما ويتوجها معنا الى انتخابات مبكرة. ولن اغير موقفي لاذهب الى حيث لا حل”.

زر الذهاب إلى الأعلى