محليات

جنوباً | طفل عمره سنة كاد أن يتسبب بكارثة… والأهل غير موجودين..

منذ “قليل” وعلى طريق عام عدلون البحرية قبل مركز الجيش اللبناني، كاد طفل صغير إبن السنة أن يتسبب

بحادث سير مروع لسيارتين وباص كبير لنقل الركاب، وذلك عندما عمد إلى اللعب في وسط الطريق دون

حسيبٍ أو رقيب…..

توقّف الزميل وسام نبهان بعد التفادي المحتم لهذا الحادث، وترجّل من سيارته محاولا التفتيش عن والديه فلم

يجدهم، ليخبره الموجودين بأن والديه يتركونه مع اخوته الصغيرين في النهار كله وهم من الجنسية السورية

ويذهبون لجمع الميسور، فوالده يدعى أحمد . م ووالدته فاطمة بحسب ما أبلغنا الأخ الأكبر للطفل ويبلغ

الخمس او الست سنوات…….

زر الذهاب إلى الأعلى