محليات

جنوبا | كورونا يخطف الممرض الشاب محمد من بين محبيه.. ودّع دنيا الآلام وأغمض عينيه للأبد..

إنتقل إلى رحمته تعالى “فقيد الشباب” الممرض محمد فؤاد راحيل إبن مخيم برج الشمالي وذلك إثر معاناته

مع فيروس كورونا..

موقعنا وقد آلمه النبأ يعزي آل الفقيد ويسأل الله أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته

وإنا لله وإنا إليه راجعون..

زر الذهاب إلى الأعلى