محليات

دياب | لا أحد يستطيع تحمّل نتائج فقدان الدواء أو إرتفاع سعره

أشار رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب، خلال اجتماع بعبدا الى ان “أخطر قضية أمامنا اليوم هي

تأمين الدواء للناس”.

وتابع :”تحمّل اللبنانيون كثيراً من الضغوط الاجتماعية والمعيشية، وتعاملوا معها بواقعية، لكن سعر الدواء

وفقدانه من الصيدليات مسألة لا يمكن تحمّلها، لذلك، القضية حساسة جداً، وخطيرة جداً، لا أحد يستطيع تحمّل

نتائج فقدان الدواء أو ارتفاع سعره بشكل يصبح الناس غير قادرين على شرائه”.

وأضاف:” ان هذا الموضوع هو قضية وطنية بامتياز ولا يجوز التعامل معه وكأنه سلعة تجارية، وبهذا الموضوع لن

يسكت الناس، ولا أحد يلومهم، لأن الوضع أخطر بكثير من كل تصوّر”.

وشدد على ان “المسؤولية كبيرة، ولا يجوز أن تكون هناك حسابات ربح وخسارة مالية في الدواء، لأن هناك

أناساً يخسرون حياتهم، والمطلوب التعامل مع هذا الملف بأعلى درجة من المسؤولية لأن النتائج ستكون

كارثية”.

زر الذهاب إلى الأعلى