محليات

راوول نعمة يقّر | لهذا أصبح لبنان بلدا ‘فاشلا’ والأوضاع ‘منهارة للغاية’

لم يعد لبنان سويسرا الشرق، بعدما انحدر شيئا فشيئا حتى أصبح في مصاف الدول الفاشلة، وفقا لتعبير وزير الاقتصاد راوول نعمة الذي تحدث عن أوضاع “منهارة للغاية” في بلاده.

وقال نعمة في مقابلة مع “سكاي نيوز”، إن “الانتكاسة الاقتصادية التي تعرض لها لبنان جعلته دولة فاشلة”.

وأضاف أن لبنان يعيش في خضم أزمة غير منظورة من جانب العالم، لكن أكد أنه “سيتم في نهاية المطاف الاتفاق على خطة إنقاذ مع صندوق النقد الدولي”.

وتابع: “هناك ضوء في نهاية النفق. واثق 100 بالمئة من أنه سيتم الاتفاق قريبا على خطة إنقاذ دولية لمساعدة لبنان”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان من الإنصاف وصف لبنان بأنها دولة فاشلة ، قال: “بالطبع إنها كذلك، فالأزمة الاقتصادية أدت إلى انهيار الأشياء الأساسية (..)”.

ولفت الى أن “الحكومة تفعل في رأيي كل ما هو مطلوب للخروج من هذه الأزمة “، وهو أمر لا يتفق معه كثير من اللبنانيين الساخطين على أداء السلطات”.

وتحدث نعمة عن إخفاقات الحكومات المتعاقبة في لبنان، وقال: “نحن ندفع ثمن الإدارة السيئة للاقتصاد والجانب المالي من اختلالات الموازنة وميزان المدفوعات لمدة 30 عاما. الكثير من الناس الذين كانوا ميسوري الحال باتوا الآن على حافة الفقر”.

وتعليقا على أزمة الكهرباء، رأى نعمة انها “مشكلة في الإمداد وليست مشكلة تمويل”، واصفا الأمر بـ”الفظيع” ومتحدثا عن سلسلة الإمدادات التي تعرضت إلى الانهيار.

في المقابل، أعرب نعمة عن ثقته بصحة بأرقام الحكومة، وأكد أن “ليس أمام بيروت من مناص سوى التعاون مع صندوق النقد، حتى لو أرادت التحول شرقا” كما يقول بعض الساسة، في إشارة إلى طلب المساعدة من الصين.

وحذر من أن أحدا لن يستثمر في لبنان حتى يتم وضع إطار عمل صندوق النقد.

المصدر : skynews