محليات

رحلة سياحية الى تركيا كانت الأخيرة لعائلته برفقته.. التي ستعود الى لبنان بلا سندها

يحتاج كل إنسان الى قضاء وقت من الراحة بعد عناء العمل، وهذا ما أراده الحاج امين علي زريق ( 34 سنة) من بلدة شحور الجنوبية الذي فارق الحياة اليوم جراء اصابته بنوبة قلبية مفاجئة أثناء تواجده في رحلة سياحية مع عائلته الصغيرة المؤلفة من زوجته وولدين في تركيا، فخطفه الموت من عائلته، وحرمهم القدر من الراحة مثل التي أراد أن يعيشها الحاج علي، وسيمضون ما تبقى من الرحلة إلى جانبه تحت التراب.

سينقل جثمان الفقيد الى لبنان حيث يوارى الثرى في جبانة شحور في موعد يحدد لاحقاً.

زر الذهاب إلى الأعلى