رسائل صوتية ونصيّة وزعت في بلدة الجميجمة دعت المواطنين إلى مغادرة قراهم وأمن الدولة توقف الفاعلين!

صدر عن المديريّة العامّة لأمن الدّولة، قِسم الإعلام والتوجيه والعلاقات العامّة البيان التالي: “في سياق متّصل

بالبيان السّابق الذي أصدرته المديريّة العامّة لأمن الدّولة حول الرسائل التي تدعو المواطنين إلى مغادرة

قراهم في بعض المناطق الحدوديّة مع فلسطين المحتلّة، والتي تبيّن أنّها غير جدّيّة وتمّ التحقيق مع مطلقيها.

ظَهَرَ اليوم توزيعُ رسائل صوتيّة ونصّيّة في المناطق الحدوديّة أيضاً وتحديداً في بلدة الجُمَيجُمَة، فأصاب الأهالي

حالة من الهلع، وبدأ بعضهم بإخلاء منازلهم والنزوح. بعد متابعة المديريّة العامّة لأمن الدّولة للأمر، قامت مديريّة

النبطيّة الإقليميّة بكشف مفبركي هذه الرّسائل وناشريها من دون التثبّت من صحّتها، وأوقفتهم، وأجرت

التحقيق معهم تحت إشراف القضاء، وأُجري المقتضى القانونيّ بحقّهم.

تدعو المديريّة العامّة لأمن الدّولة المواطنين إلى عدم إطلاق مثل هذه الاشاعات تحت طائلة الملاحقة القانونيّة

أمام القضاء المختصّ”.

زر الذهاب إلى الأعلى