محليات

سامي فتفت للرئيس عون | ‘ما بدنا ياك تكون بَيْ’!

“نشر “ليبانون ديبايت”

لم تنتهِ عاصفة السجالات بين بعبدا وبيت الوسط، حتّى جاء حديث رئيس الجمهورية ميشال عون إلى صحيفة “الجمهورية” اليوم الاثنين، الذي اعتبر فيه أنّ اتّهام الرئيس المكلّف سعد الحريري له بأنه يريد الثلث المعطّل هو باطل، قائلاً إنّ “الحريري أصبح أخيراً غريب الأطوار، وكأنني لا أعرفه، على الرغم من انني كنت قد احتضنته وتعاملتُ معه كوالده”، ليردّ الحريري عليه في تغريدة قائلاً: “وصلت الرسالة … لا داعي للرد. نسأل الله الرأفة باللبنانيين”.

وفي السّياق، رأى عضو كتلة “المستقبل” النائب سامي فتفت في حديث عبر “ليبانون ديبايت”، أنّه “لا داعي للرد على رئيس الجمهورية وحديثه في كلّ مرّة، فالرئيس الحريري بدأ يُلاحظ أنّ المناقشات مع بعبدا هي نفسها، ولن نكمل مسلسل البيانات والبيانات المضادة، فالجميع أصبح يعلم أن العرقلة هي من بعبدا”.

ولفت إلى أن “الرئيس عون لديه معركتين اليوم، الأولى محاولة سحب التكليف من الرئيس الحريري، والثانية التمادي قدر المستطاع بعدم تشكيل الحكومة، وذلك تناغماً مع رغبة حزب الله، الذي وجدنا أنفسنا بعد كلمة أمينه العام السيد حسن نصرالله نعود إلى نقطة الصفر”.

وعن قول الرئيس عون بأنه احتضن الحريري وتعامل معه كوالده، قال فتفت: “نحنا ما بدنا ياك تكون بي بدنا ياك تكون رئيس جمهورية”، معتبراً أنهم لو كانوا يبحثون عن أب لكانوا استشاروا طبيباً نفسيّاً.

وأضاف: “نريدك أن تكون رئيس جمهورية مؤتمناً على الدستور في نظام برلماني حائز على أكثرية مجلس النواب، والرئيس الحريري قدّم تشكيلته، فإن كنتَ تعتبر نفسك فعلاً مثل أبيه، اتركه يشكّل حكومة إنقاذية”.

وعن جو التأليف، قال فتفت إن “الوضع غير مريح، لكن هناك أشخاص يبذلون جهدهم ويقومون بمبادرات عديدة على أمل أن تتشكّل الحكومة في أسرع وقت”.

زر الذهاب إلى الأعلى