أخبار لبنان و العالم

سامي كليب: الـ”CIA” سعى اغتيال الرئيس الأسد 71 مرة ولكن…

أكدّ الإعلامي سامي الكليب أنّه لا يوجد على الإطلاق بديلاً عن الرئيس السوري بشار الأسد في سوريا، مشيراً في حديث الى قناة “الجديد” الى أنّ الأميركي اتفق مع الروسي على تأجيل المعالجة النهائية الى ما بعد الإنتخابات الأميركية، أمّا بخصوص مصير الرئيس الأسد فهي مرحلّة الى اجل غير مسمّى، وقال كليب: وزير الخارجية الأميركية كيري قال كلاماً خطيراً وجديداً في هذا الموضوع عندما اشار الى أنّ أميركا تنتظر قدرته على التفاوض بحسن نية مع المعارضة وأنهم ينتظرون هذا الإختبار..

واستشهد كليب في حديثه لكلام مسؤول سابق في الـ”cia” وعزم الأخيرة تنفيذ 71 حالة إغتيال تطال الرئيس الأسد ولكن الرئيس الأميركي باراك اوباما رفض القيام ذلك وحتى مناقشة الموضوع، وقال: منذ بداية أزمة سوريا وأنا اشير الى أن النظام السوري لن يسقط لانه لا يشبه الأنظمة الأخرى العربية، وبالرغم من الفدائح الكبيرة التي طالت الشعب السوري، هناك عائلات توفي لها ثلاث من افراد منها وما تزال البقية منها تقاتل للدفاع عن وجودها، إضافة الى أن “أبو طلحة” و”الزبير” قضوا نهائياً على فعالية المعارضة السورية التي تبدو يوماً بعد يوم هزيلة.

وبرأي كليب يوجد قوة أو طرف خفيّ يريد انهاك الجيش السوري والدولة السورية ولكنّه لا يريد انهيارهما، وقال: هناك صراع كبير في المنطقة والعالم وصراع على تقاسم النفوذ، ولا يستطيع الروسي ولا الأميركي حسم الموضوع كما يريد كل منهما، لا يجب تبهير الأمور والجيش السوري لا يمكن حسم الموضوع كون يوجد جحافل من الإرهابيين في وجهه تقاتل، وطالما هناك جغرافيا واسعة ومترامية الأطراف، وقف الإرهاب يبدأ بايقاف تدفق المسلحين التكفيريين ووقف الدعم المالي لهم.