محليات

شقيقة الشاب محمد مشلب توضح | شقيقي رحل اثر ذبحة قلبية وليس بسبب كورونا وكنا قد طلبنا بلازما دم لتقوية مناعته

أوضحت شقيقة الشاب الثلاثيني محمد مشلب المصاب الذي توفي أمس، أن سبب الوفاة ذبحة قلبية وليس فيروس كورونا. والجدير بالذكر أن الشاب المرحوم هو من ذوي الإحتياجات الخاصة كان من مصابي متلازمة “داون سيندروم”.

وفي التفاصيل وبحسب ما أفادت شقيقته لموقع بنت جبيل، فإن مشلب كان قد تعافى من فيروس كورونا منذ مدة وعانى منذ أيام من مضاعفات نُقل إثرها لإحدى المستشفيات في صور حيث ساءت حالته الصحية وكانت العائلة تسعى لنقله لإحدى المستشفيات المتخصصة في بيروت إلا أنه توفى بالأمس.

وأضافت بأنهم طلبوا بلازما من متعافٍ من كورونا بهدف تقوية مناعته، وليس لأنه مصاب، وهذا ما خلق لبساً حول سبب الوفاة، الذي وبحسب ما أكدت أنه “ذبحة قلبية”، كما شكت من تقصير في التعاطي مع حالته من قبل المستشفيات. وأضافت أن مراسم الدفن تمت اليوم مع كافة الإجراءات الوقائية التي يتم اتباعها للمتوفين بسبب الفيروس من باب الإحتياط لا أكثر.