أخبار لبنان و العالم

صفق للأنصار للمرة الأخيرة ورحل إلى جوار ربّه

حضر أمين طيّاح مع شقيقه ابراهيم إلى ملعب بيروت البلدي ليتابع كعادته إحدى مباريات فريقه الأنصار، حيث تعوّد أن يلاحقه أينما ذهب.
ومع انتهاء اللقاء بفوز الأنصار على النبي شيث (2-1) ضمن الجولة العشرين من دوري ألفا اللبناني لكرة القدم، توجه أمين في سيارة صديقٍ له نحو منزلهما الكائن في دوحة عرمون.
ووفق المعلومات الأولية، فإن “الصديق” المذكور أطلق عياراً نارياً عن طريق الخطأ بينما كان يلعب بمسدس في حوزته، ما أدى إلى إصابة امين بجرح خطر، فنقله صديقه إلى أحد المستشفيات في مسيرةٍ تخللها حادث سير ناتج عن التوتر.
في النتيجة، “الصديق” يلازم المستشفى حالياً، وأمين البالغ سبع عشرة سنة فارق الحياة وسوف يوارى الثرى في مقبرة الشهداء في مسجد الخاشقجي عصر اليوم السبت.