منوعات

صورة مؤثرة..عائلة فلسطينية احتفلت بـ “عيد ميلاد” صغيرها محمود فوق ركام المنزل المهدّم

احتفلت عائلة فلسطينية في غزة، الثلاثاء، بعيد ميلاد ابنها (13 عاما)، على ركام منزلهم الذي دمره الإحتلال

الإسرائيلي خلال العدوان الأخير على القطاع.

وأفادت وكالة الأناضول، بأن عائلة صبيح احتفلت بعيد ميلاد ابنها محمود على ركام منزلهم الذي دمرته الطائرات

الإسرائيلية.

وقال رائد صبيح، في حديث للأناضول: “رغم الجراح والدمار الذي سببه الاحتلال إلا أننا احتفلنا بعيد ميلاد طفلي

محمود”.

وأضاف: “فكرة الاحتفال هنا على الركام بسبب قصف المنزل يوم عيد الفطر وبذلك قضى الاحتلال على فرحتنا،

لكن اليوم نحتفل بعيد الميلاد”.

وتابع: “احتفالاتنا مستمرة وأعيادنا أيضا رغم خسارة المنزل وحزننا على دماره”.

وذكر المراسل، أن العائلة أحضرت كعكة الميلاد، والبالونات وزينة العيد وسط أجواء من الضحك واللهو.

زر الذهاب إلى الأعلى