منوعات

صورٌ مرعبةٌ لخلايا مجاري تنفسيّة تعجّ بـ ‘كورونا’

أظهرت صور مأخوذة عن قرب لخلايا داخل المجاري التنفسية، مصابة بفيروس كورونا المستجد، منظرًا مرعبًا لكيفية غزو الفيروس للخلايا التي تبطن المجاري الهوائية في جسم الإنسان.

وتقدم الصور لمحة عن العدد الهائل لجزيئات الفيروس التي يتم إنتاجها أثناء الإصابة، إذ يمكن للخلايا المصابة استنساخ الآلاف من هذه الجزيئات.

وتمكنت الأستاذة المساعدة في كلية الطب بجامعة نورث كارولاينا كاميلي إيري، من التقاط الصور باستخدام مجهر إلكتروني متطور.

وللحصول على الصور، التي نشرت، الأربعاء، في مجلة “نيو إنغلاند مديسين” الطبية، عمد الباحثون إلى حقن فيروس كورونا في خلايا مجاري تنفسية بشرية في المختبر، ثم قاموا بفحصها بعد أربعة أيام.

وتبدو جزيئات فيروس كوفيد-19 في الصور كالكرات الصغيرة المحاطة بأشواك تشبه التاج، وهو ما أعطى الفيروس تسميته المعروفة بـ”الفيروس التاجي”.

ويستخدم الفيروس تلك الأشواك لغزو الخلايا البشرية. وتُظهر الصورة أيضا كثافة عالية من جزيئات الفيروس داخل المجاري التنفسية البشرية.

وقالت الدكتورة كاميلي إن تحليل تركيز الفيروس في العينة يشير إلى إنتاج عدد كبير من الفيروسات وإطلاقها في كل خلية من خلايا المجاري التنفسية.

وفي يونيو الماضي، اكتشف باحثون من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو أن الخلية البشرية بعد إصابتها بفيروس كورونا تفرز ما يشبه المخالب متعددة الأطراف تشبه المسامير، وهي تحتوي على جزئيات من الفيروس، لتساعده على التفشي في مختلف أجزاء الجسم.

وأودى فيروس كورونا المستجد بحياة أكثر من 863 ألف شخص على الأقل منذ أن ظهر في الصين في ديسمبر الماضي، وتم تسجيل أكثر من 26 مليون حالة إصابة مثبتة بينما تعافى نحو 17 مليون شخص على الأقل.

وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضررا في العالم إذ سجلت 185,752 وفاة من بين أكثر من ستة ملايين إصابة، وفقا لجامعة جونز هوبكنز، تليها البرازيل والهند والمكسيك.

المصدر : الحرة