محليات

لبناني يعلن عن مكافأة مالية ضخمة مقابل الكشف عن معلومات! ما هي؟!!

أعلن “الملياردير الأميركي” من أصل لبناني، ماركوس ليمونيس، السبت، تخصيص مكافأة مالية مجزية لمن يدلي بأي معلومات مفيدة بشأن القنبلة التي انفجرت الجمعة، في مدينة ناشفيل بولاية تينيسي الأميركية.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن الملياردير الذي يقدم برنامج تلفزيون الواقع الشهير “بروفيت”، رفع قيمة المكافأة إلى 315 ألف دولار بعدما كانت في حدود ربع مليون دولار، في وقت سابق.

وجرى الإعلان عن هذه المكافأة على موقع “تويتر”، من قبل الملياردير، بينما ساهمت مؤسستان أخريان في المبادرة إلى جانب صحفي شهير في الولايات المتحدة.

وأبدى الملياردير ليمونيس ذهوله حيال الانفجار الكبير الذي أدى لدخول ثلاثة أشخاص إلى المستشفى، بينما لحقت الأضرار بأكثر من 20 مبنى مجاورا.

ووقع الانفجار في عربة تستخدم كمنزل متنقل يمكن استخدامه في التخييم، كانت متوقفة وسط مدينة ناشفيل، عاصمة ولاية تينيسي.

وقال ليمونيس: “لا يمكن أن نسمح بترويع شوارعنا بهذه الطريقة.. عندما تتصفح منصات التواصل الاجتماعي، عليك أن تسخر هذا الاستخدام لأمور ذات فائدة كبرى، كأن نحمي الناس”.

وأضاف ليمونيس في تغريدته: “دعونا ننشر الكلمة، حتى نساعد المدينة على إيجاد حل”، في إشارة إلى التحقيقات الجارية بشأن هجوم ناشفيل.

وأوضح أنه أعلن عن هذه المكافأة لأن شخصا ما، وفي مكان ما، قد يكون على دراية بمعلومة مفيدة على الأرجح في الكشف عن الحقيقة.

وبدأت مبادرة المكافأة، الجمعة، من قبل شركة “Nashville Convention & Visitors” الموسيقية، التي ساهمت إلى جانب أعضائها بـ10 آلاف دولار ثم جرى رفع المبلغ إلى 35 ألف دولار.

وفي وقت لاحق، انضم الصحفي الإذاعي كلاي ترافيس، الذي ساهم بـ10 آلاف دولار، ثم انخرط متجر “لويس كانتري” بدوره وساهم في المكافأة.

المصدر : سكاي نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى