محليات

ما حقيقة رفض جبران باسيل اسناد حقيبة الداخلية لزياد بارود؟

أصدرت اللجنة المركزية للإعلام في التيار الوطني الحر بياناً جاء فيه: “ينفي التيار الوطني الحر جملةً وتفصيلاً

ما نقلته جريدة الأنباء الإشتراكية عن مصادر مقربة من الرئيس المكلف نجيب ميقاتي أنه عرض على رئيس

الجمهورية العماد ميشال عون إسناد حقيبة الداخلية لزياد بارود كشخصيةٍ مسيحية محايدة، وعلى الرغم من

أنّ زوجته تنتمي للتيار، فإنّ رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل رفض هذا الاقتراح ولذلك تم

استبعاده؛ ويؤكّد عدم وجود اي تدخّل او تعاطٍ او تواصل له مع اي طرف بموضوع تشكيل الحكومة.”

وكانت صحيفة “الانباء” الالكترونية نقلت عن مصادر مقربة من الرئيس المكلّف قولها أنّ “ميقاتي عرض على

عون إسناد حقيبة الداخلية للوزير زياد بارود كشخصيةٍ مسيحية محايدة. وعلى الرغم من أنّ زوجته تنتمي

للتيار الوطني الحر فإنّ النائب جبران باسيل رفض هذا الاقتراح، ولذلك تم استبعاده، ويدور البحث عن شخصية أكثر طواعية.

زر الذهاب إلى الأعلى