محليات

مع الحديث عن رفع الدعم.. من استفاد منه وهل كان للفقراء نصيب؟؟

حياتياً، أفيد أن “اجتماع السراي” اليوم حول دعم المواد الأساسية والضرورية لن يكون الأخير إذ ستعقد لقاءات

متتالية يوم غد الثلاثاء في نهار «ماراتوني»، علماً أن اللجان النيابية المشتركة سوف تجتمع الاسبوع المقبل

لاستكمال البحث بملف الدعم، بعدما طالبت الحكومة ومصرف لبنان بإرسال مقترحات جدية عملية. وشددت

المصادر المطلعة على موضوع الدعم على أن أكثر من 70 في المئة من الدعم لم يستفد منه ذوو الدخل

المحدود والفقراء فهو ذهب الى الأغنياء والوسطاء والتجار والنازحين الذين يستفيدون من بطاقات الأمم

المتحدة فضلاً عن ان نسبة كبيرة من المواد المدعومة هربت الى سوريا، وبالتالي فإن الاجتماعات المتتالية

سوف تبحث في ما حصل لتبني على الشيء مقتضاه حيال ضرورة ترشيد الدعم علماً أن البعض بدأ يطرح

ضرورة الذهاب الى اعتماد بطاقات تموينية يستفيد منها الفقراء وذوي الدخل المتوسط بالاعتماد على إحصاءات

ودراسات البنك الدولي والأمم المتحدة خاصة أن الاحتياطي الإلزامي بات في خطر.

المصدر : البناء

زر الذهاب إلى الأعلى