محليات

مع دخول السلالة الجديدة من كوورنا إلى لبنان.. إقفال المطار بات قرارا متأخرا و’اللي ضرب ضرب واللي هرب هرب’..! إليكم التفاصيل

سُجّل “يوم امس الجمعة” أول حالة من الطفرة الجديدة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) المعروفة بإسم VOC-202012/01، لدى مسافرة قادمة من العاصمة البريطانية لندن وتتميز السلالة الجديدة بانتشارها السريع بين البشر بشكل أكبر بنسبة 70 في المئة.

وفي حين أشار مصدر مسؤول في وزارة الصحة لـ “ليبانون ديبايت” الى “عدم رضا وزير الصحة العامة حمد حسن عن استمرار الرحلات من بريطانيا”، أكد أن حسن يرتأي “وجوب وقف الرحلات من البلدان التي تنتشر فيها الفيروس المتحور الجديد، نظراً لسرعة انتشاره وضرورة مكافحته من خلال الحدّ من دخوله الى لبنان ولو بشكل أولي”.

عضو اللجنة الوطنية للأمراض الجرثومية والمعدية الدكتور عبد الرحمن البزري، أكّد في اتصال مع “ليبانون ديبايت” ان “اول اصابة رسمية بالفيروس الجديد سُجّلت أمس، ولكن لا شيء يمنع من ان يكون قد دخل الى لبنان في وقت سابق، خاصة وان البريطانيين اكدوا رصده منذ ايلول الفائت، وكذلك جنوب افريقيا اعلنت ان 80% من اصاباتهم هي من النوع ذاته، وهناك علامات تشير الى انتشاره في فرنسا والمانيا وهولندا”.

كيف يتم التعامل مع الحالة الجديدة والوحيدة المسجّلة رسمياً في لبنان للفيروس المتحوّر؟

“بالرغم من الاحتراز وضرورة الحرص اكثر الا انه يتم اتباع الاجراء ذاته مع الحالات العادية من كوفيد19 ان كان لناحية طرق العزل او طرق الحماية الشخصية وتجنب المخالطة والتباعد الاجتماعي”، يقول البزري، “وبالرغم من سرعة انتقاله لم يثبت ان عوارضه اقسى او اشد”.

وإذ الدكتور لا يستسغ الدكتور البزري تسمية الشكل الجديد لكوفيد19 بالسلالة الجديدة، شدّد على ضرورة تسميته بـ “المتغير”، وكغيره من الفيروسات له مصلحة بأن يتخذ اشكالاً مختلفة بهدف التكاثر واستمرار نوعه، وليس مستغرباً هذا النوع الجديد من كوفيد19 ففي وهان الصينية تمّ رصد من 17 الى 20 نوع “متغير” منه”.

ويشرح البزري ان “Spike protein”، والمعروف بالبروتين “S” هو الذي ينتأ من الفيروس ويسمح له بالدخول الى الخلايا ويحوي هذا البروتين على وحدة اتصال بالخلية، وقد حدث المتغير من خلاله واعطى الفيروس الافضلية للدخول اسرع”.

عن موضوع وقف الرحلات من بريطانيا قال البزري: “هذا النقاش اصبح متأخراً”، عازياً السبب الى “دخول الفيروس الى عدة دول ومع اتخاذ القرار بعد فترة الاعياد يكون “اللي ضرب ضرب واللي هرب هرب!”.

وختم الدكتور عبد الرحمن البزري، بالقول: “VOC-202012/01 لن يكون آخر متغير للفيروس وهو ليس اول متغير لكوفيد19 بالطبع، ومن المستحسن الان اعادة تذكير الناس باتخاذ الاجراءات الوقائية الضرورية”.

زر الذهاب إلى الأعلى