محليات

مكتب الحريري ردا على رئاسة الجمهورية | لوقف التلاعب بمسار تأليف الحكومة وضبط إيقاع المستشارين

أبدى المكتب الإعلامي لرئيس ​الحكومة​ المكلّف ​سعد الحريري​، أسفه لـ”السجال القائم مع المكتب الإعلامي ل​رئاسة الجمهورية​، الّذي أَطلق شرارته مستشار رئيس الجمهورية الوزير السابق ​سليم جريصاتي​ في الرسالة الموجَّهة إلى الرئيس المكلف، والّتي لا يمكن عزلها عن موقف الرئاسة الأولى من المستجدّات الحكوميّة والفتاوى الّتي أَدرجها المستشار القانوني بشأن المهل المتاحة للرئيس المكلّف”.

وأكّد في بيان، على “مضمون البيان الّذي صدر عنه تعقيبًا على مقالة المستشار الرئاسي، لاسيّما لجهة تسلُّم الرئيس المكلّف لائحةً من رئيس الجمهورية بأسماء المرشّحين للتوزير في الاجتماع الثاني بينهما، واختياره منها أربعة أسماء لشخصيّات مسيحيّة، خلافًا لما أورده بيان القصر عن تفرّد الرئيس المكلّف بتسمية الوزراء المسيحيّين”.

ولفت المكتب إلى أنّ “الرئيس المكلّف تسلّم في الاجتماع الأخير مع رئيس الجمهورية طرحًا محدّدًا لإعادة النظر في توزيع الحقائب والتواصل مع ​الكتل النيابية​، بما يفضي إلى تمثيلها في التشكيلة الحكوميّة وتوفير الثلث الضامن لإحدى الجهات الحزبيّة”.

وأعرب عن أمله من الرئاسة “إعطاء توجيهاتها بوقف التلاعب في مسار ​تأليف الحكومة​، وضبط إيقاع المستشارين، بما يسهّل عمليّة التأليف لا تعقيدها”، مشدّدًا على أنّ “الأولويّة الّتي لا تتقدّم عليها أي أولويّة هي الخروج من نفق الأزمة وتداعياتها المعيشيّة والاقتصاديّة، ووضع البلاد على سكّة الإنقاذ الحقيقي”.

زر الذهاب إلى الأعلى