محليات

ممثل نقابة إتحاد القصابين وتجار المواشي مجد عيد | لا دعم من اليوم وصاعداً…ما عاد فينا نخاطر والدولة تمتنع عن الدفع منذ شهر شباط

نعم، اليوم أصبحت اللحمة من الكماليات وحتى أنها إختفت من الملاحم والسوبرماركت أما إذا وجدت فهي

غالية الثمن ولا قدرة للمواطن اللبناني على شرائها وعلى سبيل المثال البقر للطبخ: 100 ألف ليرة، البقر

للشوي: 150500 ليرة، الغنم للشوي ما بين 190 و200 ألف ليرة أي حوالي ثلث الحد الأدنى للأجور. فوداعا

لهذه المادة الغذائية الأساسية لدى اللبنانيين لأن لا دعم عليها من اليوم وصاعدا كما أكد ممثل نقابة إتحاد

القصابين وتجار المواشي مجد عيد.

عيد أوضح لـ “صوت لبنان” أن فقدان اللحمة من السوق يعود لسببين: الأول أن 70% من المستوردين قرروا

عدم الإستيراد بعد أن إنتظروا “حلحلة” ملفاتهم في مصرف لبنان لفترة طويلة.

أما السبب الثاني فهو رفض بعض أصحاب المزارع بيع أبقارهم للسبب عينه.

هذا وقال عيد: “ما عاد فينا نخاطر” مشيرا الى أن الدولة تمتنع عن الدفع منذ شهر شباط.

(صوت لبنان)

زر الذهاب إلى الأعلى