ميقاتي | بإذن الله لن تكون هناك حرب

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي, اليوم الثلاثاء, أنّ “استمرار الأعمال العسكرية في غزة سيصبح كرة ثلج كبيرة”، مشيراً إلى أنّ “مطالبته بوقف الحرب في غزة “لا تعني تبنّي شعار وحدة الساحات”.

وأضاف في حديث إلى “نداء الوطن”, “أنا قلت إنّ مفتاح الحلّ يبدأ بغزة ولا يعني ربطه بلبنان”.

ونفى أن “يكون قد سمع أي كلام عن مهلة أو تاريخ محدد. ولكنني سمعت أنّ الأمور تضيق اذا لم يحصل نوع من الاستقرار”.

وأردف ميقاتي, “بإذن الله لن تكون هناك حرب”.

أما في ما خصّ مهمة الموفد الأميركي آموس هوكشتاين، فنفى أن يكون طرح أمامه تراجع «حزب الله» مسافة 7 كلم.

وقال ميقاتي: “طرح برنامجاً معيناً ولسنا بعيدين عنه. كل ما يمكنني قوله، إنّه حمل طرحاً مقبولاً بعد عودة الإستقرار إلى الجنوب. أي تحقيق الإستقرار النسبي، تمهيداً لتثبيت الإستقرار الدائم”.

وأوضح, “الأكيد أنّ هوكشتاين لم يفشل في مهمته، ونحن بصدد المتابعة”.

رئاسياً، قال: “لم أسمع في أي من اللقاءات عن ربط الرئاسة بغزة، أو عن أي مقايضة مطروحة. لا من آموس ولا من غيره”.

لقراءة المثال كاملاً: نداء الوطن

زر الذهاب إلى الأعلى