محليات

وزارة الصحة | حصيلة جديدة لضحايا مرفأ بيروت.. والإعلان عن عدد المفقودين

أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، الجمعة، عن حصيلة جديد لضحايا الانفجار الذي هز مرفأ بيروت في 4 أغسطس الجاري، وخلف دمارا واسعا في أجزاء كبيرة من العاصمة.

وقالت وزارة الصحة اللبنانية إن عدد قتلى انفجار مرفأ بيروت ارتفع إلى 177 شخصا، في حين لا يزال 30 آخرين في عداد المفقودين، في وقت تواصل فرق الإنقاذ البحث في المكان.

وأشارت الوزارة إلى أن 100 مصاب من جراء الانفجار، الذي أدى إلى جرح أكثر من 6500 شخص، لا يزالون يتلقون العلاج في غرف العناية المركزة في مستشفيات عدة في البلاد.

وعلى وقع غضب الشارع، إثر الانفجار، الذي تسبب بتدمير آلاف البيوت وتشريد نحو 300 ألف شخص من منازلهم، قدّم حسان دياب استقالة حكومته.

وجاء انفجار مرفأ بيروت في خضم أزمة اقتصاديّة خانقة غير مسبوقة يعانيها لبنان، الذي طلب مساعد صندوق النقد الدولي.

لكن المفاوضات معه تعثرت منذ أسابيع، بسبب عدم وجود رؤية موحدة للمفاوضين اللبنانيين إزاء خسائر الدولة المالية، وكيفية بدء الإصلاحات.

وكان المجتمع الدولي اشترط على لبنان تنفيذ إصلاحات ملحة للحصول على دعم يخرجه من دوامة الانهيار الاقتصادي.

وبعد الانفجار، تعهد المجتمع الدولي في مؤتمر نظمته باريس بتقديم المساعدة العاجلة للبنان، على أن تمر عبر الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية، وليس عبر مؤسسات الدولة.