محليات

وزير التربية | العودة للتعليم الحضوري «أولويّتي المطلقة»

اجتمع وزير التربية عباس الحلبي، اليوم، مع مديرة المكتب الإقليمي للـ«يونسكو»، كوستانزا فارينا، التي أكدت له «الاستعداد للتعاون مع باقي منظمات الأمم المتحدة واستقطاب الجهات المانحة للإسهام في دعم مقومات العودة إلى التدريس الحضوري».

بدوره، قال الحلبي إن «الأولوية المطلقة» لديه هي «العودة إلى المدارس والجامعات حضورياً، مع تأمين المقوّمات الضرورية لهذه العودة بالتعاون مع جميع المعنيين في الداخل والخارج»، مشدداً على أنه «لا يجوز أن يبقى التلامذة والطلاب بعيداً عن المدارس لثلاث سنوات متتالية، مع كل ما يترتّب على ذلك من أضرار تربوية ونفسية واجتماعية ووطنية».

وللغاية نفسها، التقى الحلبي ممثلة منظمة «يونيسف» في لبنان، يوكي موكو، وبحث معها «خطة العودة إلى التعليم الحضوري وتوفير الإمكانات لدعم هذه العودة».

وقد أكدت المنظمة التزامها «تأمين الكتب والقرطاسية ومستلزمات الوقاية الصحية من كمامات وأدوات تعقيم»، و«متابعة العمل والجهد مع باقي منظمات الأمم المتحدة والجهات المانحة لتأمين الحوافز لمتابعة التعليم».

وفي الإطار ذاته، بحث الحلبي مع رئيس «جمعية المصارف» سليم صفير، «إمكان تسهيل سحب الاعتمادات المخصصة لصناديق المدارس، ورفع قيمة المبلغ المسموح به شهرياً، ولا سيما أن المترتّبات الواقعة على هذه الصناديق قد تعاظمت، بفعل ارتفاع أسعار الخدمات والنفقات التشغيلية للمدرسة الرسمية».

وللبحث في الموضوع ذاته، تلقّى وزير التربية اتصالاً من حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة.

زر الذهاب إلى الأعلى