محليات

وزير الصحة | اللقاح لا يعني نهاية الوباء وبعض المناطق تتصرّف كأنّ التعبئة انتهت وهذا يُنهك المستشفيات

أكّد وزير الصحّة العامّة في حكومة تصريف الأعمال ​حمد حسن​، أنّ “​اللقاح​ لا يعني نهاية وباء “​كورونا​”، وبعض

المناطق تتصرّف كأنّ التعبئة انتهت، وهذا يُنهك ​المستشفيات​”، مشيرًا إلى أنّ “الدول الكبرى توصي

بالاستمرار باستعمال لقاح “​أسترازينيكا​”، و”​منظمة الصحة العالمية​” توصي به أيضًا، وهو لا يمنع الوفيّات

الناجمة عن أمراض أُخرى ليست مرتبطة بـ”كوفيد 19″.

وأعلن،بعد اجتماع اللجنة المعنيّة بـ”كورونا” في ​السراي الحكومي​، أنّ “92 ألف لقاح “أسترازينكا” ستصلنا من

منصّة “Covax” بدءًا من الأسبوع المقبل”، لافتًا إلى أنّ “إصابات “كورونا” انخفضت بنسبة 17% بعد الإغلاق

العام”. وركّز على أنّه “ستكون هناك توصية لاعتماد أسلوب معجّل للتلقيح في ما يخصّ القطاع التربوي”، مبيّنًا

“أنّنا نسمح باستيراد اللقاح للقطاع الخاص بالطرق المناسبة، وهذه الإجراءات تُخفّف عنّا، ولقاح “كورونا” لن

يُباع في ​الصيدليات​ بل يجب توفّره مجّانًا”.

زر الذهاب إلى الأعلى