محليات

وزير الصحة | بتنا نلامس ال700 مصاب يوميا

زار وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال حمد حسن نقطة العبودية الحدودية اللبنانية الشرعية مع سوريا لتدشين وضع أجهزة فحص حرارية لقياس حرارة الوافدين الداخلين من سوريا إلى لبنان عبر هذه النقطة الحدودية البرية شمالا، وذلك بحضور رئيس دائرة أمن عام عكار العقيد عبدالرزاق المالطي، رئيس مركز العبودية الحدودي الرائد اوغيست عبد النور، ممثل الشركة المقدمة لاجهزة الفحص الحراري xds levant حسن حريري، الذي قدم شرحا عن طريقة عمل هذه التحهيزات.

حسن
وخلال الزيارة، أسف حسن ل”ازدياد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد يوما بعد يوم”، لافتا إلى أن “نسبة الالتزام ضعيفة”، وقال: “اليوم، العدد صادم إذ بلغ 689 اصابة، وهو أعلى معدل تسجيل لحالات كورونا في لبنان، فبتنا نلامس ال700 مصاب يوميا، رغم مرور أسبوع على إعلان حال الطوارىء، وكان يفترض بدءا من اليوم بدء الانخفاض التدريجي لعدد الاصابات”.

أضاف: “رغم ذلك، لا يمكننا الاستسلام كوزارات وادارات ومؤسسات ومجتمع مدني، فسنستمر في التعاون ووسائل الاعلام تقف معنا. يشكل كورونا في هذه المرحلة خطرا على الامن الصحي، وبالتالي على الوطن”.

وتابع: “نحن اليوم عند معبر العبودية للهدف والمهمة نفسهما حماية الحدود من الوافدين سواء أكانوا لبنانيين أم من الإخوة السوريين ومن كل الجنسيات للتأكد من أنهم غير مصابين بكورونا”.

وأردف:: “هناك جهد كبير جدا تبذله مديرية الامن العام، بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة واليونيسف والIOCC كي نتمكن قدر الامكان من التخفيف من الحالات الايجابية أو تتبع هذه الحالات عند ظهور النتائج في أماكن إقامتها”.

وشكر “الشركة التي أمنت تركيب هذه التجهيزات الحرارية عند نقطة العبودية”.