أخبار لبنان و العالم

وفاة تلميذ بعدما ضربته معلمته في مدرسته في طرابلس: اول تصريح للمعلمة ” سهى” المتهمة في القضية …. ماذا قالت ؟؟

اوضحت المعلمة “سهى زيد” ، والتي قامت بضرب الطالب الفلسطيني الذي توفي بعد عدة ايام، انها لم تقم بضربه ، وسردت القصة كما يلي:

“الحادثة وقعت في شهر تشرين الثاني، وهذا الطفل هو مشاغب جداً، وكان يقوم باللعب بأوراق صغيرة اثناء الحصة، فما كان مني الا ان طلبت منه تسليمي اياهم ، و حين رفض قمت بأخذهم بالقوة ما ادى لاصطدام رأسه في الباب الذي خلفه.

وبعد ايام غاب الطفل لعدة ايام، ثم قدم والده (الذي وصفته بالازعر) وطالب المدرسة وطالبني بدفع تكاليف فحوصات لابنه بسبب وجع في رأسه ودخوله المستشفى ، وهو الامر الذي رفضته كلياً.

وبالتالي انا لست مسؤولة عن وفاة الطفل الذي دخل البارحة الى المستشفى وثم توفي اليوم بسبب مضاعفات وتصلب للشرايين في الرأس.

زر الذهاب إلى الأعلى