أخبار لبنان و العالم

وفاة ملكة جمال البرازيل “28 عاما” بعد عملية تجميل

توفت راكيل سانتوس ( 28 سنة) إثر أزمة قلبية، بعد ساعات من خضوعها لعملية تجميلية بسيطة المعروفة باسم “الصيني” بسبب زيادة التجاعيد حول فمها، وقامت بإجرائها في مستشفى في نيتيروي بالقرب من ريو دي جانيرو، بحسب صحيفة “إندبندنت”.
وذكر زوجها “جيلبرتو أزيفيدو”، أنها شهدت تزايد في ضربات القلب والتنفس السريع، وأكد أحد أعضاء الهيئة المنظمة لمسابقة ملكات جمال البرازيل “موسي دو برازيل” أن حلمها قد خُطف منها، والجميع أصبح في حالة صدمة.
وتوقف دفن السيدة سانتوس يوم الثلاثاء من قبل الشرطة ريو دي جانيرو، وذلك من أجل تشريح الجثة التي يتعين اتخاذها للتحقيق في سبب الوفاة.
وقيل التشريح يوم الأربعاء، ولكن لم يتم الإفراج عن جثتها بسبب خلاف بشأن وقت وفاتها قبل أو بعد وصولها للمستشفي.
ووفقا لتقارير طبيب العيادة قال أن سانتوس كانت على قيد الحياة عندما نقلت إلى المستشفى، بينما دافع فاجنر مورايس، الجراح الذي أجرى العملية، وقال أنه حدثت مضاعفات بسبب التدخين الثقيل لسانتوس واستخدامها لحقن الستيرويد.