أخبار لبنان و العالم

وقف النار لمعرفة مصير العسكريين

وفق المعلومات التي يتم تداولها عن مصير العسكريين المفقودين لدى تنظيم “داعش” جاء إعلان قيادة الجيش عن وقف لإطلاق النار إعتباراً من الساعة السابعة من صباح اليوم، وذلك “إفساحاً للمجال أمام المرحلة الأخيرة للمفاوضات المتعلقة بمصير العسكريين المختطفين”.

وقد جاء وقف النار تزامنًا مع ما أعلنه المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم من الوصول إلى إقفال هذا الملف.

وأفادت لاحقاً معلومات لـ LBCI بأن إعلان الجيش لوقف إطلاق النار يأتي بعد استسلام داعش في الميدان وتقديمه معلومات عن العسكريين المختطفين لديه.

كما أعلن الإعلام الحربي أنّ وقف إطلاق نار “يأتي في إطار اتفاق شامل لإنهاء المعركة في القلمون الغربي”.

“لبنان24 “يتحفظ عن نشر أي معلومات تتعلق بمصير العسكريين في إنتظار ما ستسفر عنه المفاوضات وما سيصدر عن قيادة الجيش في شكل رسمي.

زر الذهاب إلى الأعلى