أخبار لبنان و العالم

‏لقاء وصلاة لنبذ الفتنة بين شباب ‘حركة أمل’ و ‘تيار المستقبل’ في جامع عبد الناصر في كورنيش المزرعة

تحت عنوان نبذ الفتنة والتحريض المذهبي والطائفي الذي حصل عقب أحداث 6 حزيران في شوارع بيروت، عُقد لقاء بين وفدين من قطاع الشباب في “تيار المستقبل” ومكتب الشباب والرياضة في حركة “أمل” في جامع عبد الناصر في منطقة كورنيش المزرعة، حضره مدير عام أزهر لبنان و فروعه و امام مسجد عبدالناصر الشيخ الدكتور يوسف محمد ادريس، منسق عام قطاع الشباب في “تيار المستقبل” محمد سعد، مسؤول مكتب الشباب والرياضة في حركة أمل د. علي ياسين، منسق عام بيروت في “تيار المستقبل” د. سامر سوبرة وأعضاء من المكتبين.

وتلا اللقاء تأدية صلاة العصر التي أمّها الشيخ إدريس، ومواقف لسعد وياسين أكدا فيها باسم “المستقبل” و”أمل”، الحرص على الوحدة الوطنية والاسلامية والعيش الواحد، وقطع الطريق على الفتنة وادواتها من النفاذ الى ساحتنا الوطنية، تحت سقف الدعوات التي صدرت عن الرئيسين سعد الحريري ونبيه بري، وقيم الحوار والاعتدال التي تجسدها مدرسة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وإمام الوحدة الوطنية السيد موسى الصدر.