محليات

‘جايين تحاضروا بالعفّة’… ردودٌ ‘حاميّة’ بين ‘القوّات’ و’التيَّار’

توجّه عضو تكتّل “الجمهوريّة القويّة” النائب عماد واكيم في تغريدةٍ على حسابه عبر “تويتر”، إلى وزيرة الطاقة السابقة ندى البستاني، قائلاً: “في27 آب وزع مختار عوني في الاشرفية 20 طن مازوت على بعض المولدات،عبر صهريج تابع لشركة توزيع مقرها في بيت الشعار،طالباً من المستفيدين اصدار بيان شكر للتيار العوني!”.

وأضاف، “المختار افاد ان المازوت آتٍ من ندى البستاني وتم بيع الطن بمبلغ ٧ ملايين ليرة”.

وأرفق تغريدته بـ هاشتاغ: “#البستاني_للاحتكار_للسوق السوداء_للتدجيل”.

وفي وقتٍ لاحقٍ، ردّت البستاني على واكيم، وكتبت في تغريدةٍ على حسابها عبر “تويتر”: “كذبة جديدة بمسلسل التخبط القواتي اخترعها اليوم النائب عماد واكيم لتضليل الرأي العام والتغطية على ملف احتكار المحروقات وتغطية القوات لابراهيم الصقر عبر اتهامي بتوزيع المازوت للأشرفية بالسوق السوداء”.

وأضافت، “بنفي هالاتهام من أساسو وبتحدا يعطينا الدليل”.

وتابعت، “لو الانسان بيتعلم من تجارب غيرو شو كان بيوفّر علينا دعاوى وبيوفّر عحالو شماتة”.

وتوجّهت إلى واكيم بالقول: “بدل ما تضلّلوا الناس وتجربوا تحصلوا من القضاء عقرار لاسترجاع هالمحروقات تفضلوا سلموا المطلوبين بالقضية وخلوا العدالة تاخد مجراها والناس تعرف الفاسد الحقيقي”.

وأرفقت تغريدتها بـ هاشتاغ: “#ByeByeImad

زر الذهاب إلى الأعلى